الخميس، 19 سبتمبر 2019

الاستخدام السليم للدراجة الهوائية

نفذت إدارة الثقافة المرورية بالإدارة العامة للمرور دورتين للاستخدام السليم للدراجة الهوائية وذلك بمدرسة البسيتين الابتدائية للبنين خلال شهر مايو 2010 استفاد منها 48 طالب ، وتأتي تنفيذ تلك الدورتين تزامناً مع قرب العطلة الصيفية للمدارس والذي يقضي طلبة المدارس اغلب أوقاتهم في الطريق العام وهم يستخدمون مثل تلك الدراجات في تنقلهم ولعبهم وقد اشتملت الدورتين على العديد من الإرشادات المرورية التوعوية التثقيفية التي تصب في توعيتهم وتثقيفهم بما يعود عليهم بالمحافظة على أرواحهم من مخاطر الطريق.

أكد ذلك مدير إدارة الثقافة المرورية بالإدارة العامة للمرور المقدم موسى عيسى الدوسري الذي أكد أن الهدف من إقامة تلك الدورات هو تعريف الطلبة بمخاطر الحركة المرورية بشكل عام والدراجة الهوائية بشكل خاص كذلك تقديم النصح والإرشاد للطلبة بضرورة توافر وسائل السلامة في الدراجة الهوائية والمتمثلة بضرورة توافر الإنارة الأمامية والخلفية في الدراجة والفرملة السليمة والعواكس إلى جانب وسائل السلامة الأخرى كذلك تعريف الطلبة بالطريقة السليمة لاستخدام الدراجة الهوائية على الطريق وبيان مخاطر السلوكيات الخاطئة أثناء قيادتها والتي تؤثر على معدلات السلامة أو تعرضهم للحوادث المرورية والتي تصل إلى حد الإصابات البليغة أو الوفاة.

وأوضح المقدم موسى الدوسري بأن مشروع الاستخدام السليم للدراجة الهوائية قد بدأت الإدارة العامة للمرور تطبيقه منذ عام 1984م والذي يهدف إلى توعية الأطفال بقواعد الاستخدام السليم للدراجة الهوائية.

وشدد مدير إدارة الثقافة المرورية المقدم موسى عيسى الدوسري على دور أولياء الأمور في توعية أبناءهم بمخاطر الطريق ومراقبتهم وتوجيههم بالطرق السليمة لاستخدام الدراجة الهوائية وعدم قيادتها في الأماكن الخطرة والقريبة من الحركة المرورية أو قيادتها ليلاً في الأماكن الغير مضاءة حفاظاً على أرواح أبناءهم من مخاطر الطرق.

متمنياً لأبنائنا الطلبة السلامة الدائمة وشغل أوقاتهم بما يعود عليهم بالمنفعة