الخميس، 19 سبتمبر 2019

سلامة الإطارات

أكد مدير إدارة الثقافة المرورية بالإدارة العامة للمرور المقدم موسى عيسى الدوسري على ضرورة التقيد والاهتمام بسلامة الإطارات في المركبة حيث أن وجود الإطارات السليمة في المركبة يعتبر ذات أهمية بالغة في المحافظة على سلامة المركبة ومن فيها من أي مفاجئة قد تحصل للإطارات أثناء سيرها على الطريق.

وقال انه تزامناً مع بدء فصل الصيف سيتم التركيز على سلامة المركبة ومنها سلامة الإطارات وذلك ضمن حملة ( سلامة مركبتك من سلامتك ) حيث تم إعداد مطبوعات توعوية تثقيفية توعية جمهور مستخدمي الطريق بأهمية سلامة المركبة والإطارات وكيفية المحافظة عليه.


واستمر قائلاً أن الإطار بمثابة قنبلة موقوتة في المركبة يجب أن تأخذ جل اهتمام وحرص قائد المركبة مؤكداً بأنه رغم الحملات المرورية التوعوية التي نفذتها الإدارة العامة للمرور بخصوص سلامة الإطارات من حيث الصنع وتاريخ الإنتاج والجودة والمتابعة المستمرة بكل ما يتعلق بسلامة الإطارات إلا أنه هناك فئة من السواق تستهين بسلامة الإطارات بشكل عام.

وشدد المقدم موسى الدوسري على ضرورة اختيار الإطار المناسب من حيث المواصفات الجيدة وقوة التحمل ليكون مصدر اطمئنان للسائق . مؤكداً أن كثير من الحوادث المرورية المروعة تنجم عادة عن انفجار احد الإطارات لذلك وجب العناية بها وحسن استخدامها من خلال اختيار الإطار الأنسب من حيث المقاس ومدى تحمله لدرجات الحرارة العالية خصوصاً خلال أوقات الصيف الحار كذلك أن يتناسب مع سرعة المركبة وحمولتها والحرص الشديد على شراء الإطارات حديثة الإنتاج وجيدة التخزين لضمان الجودة.

وأوضح الدوسري انه هناك عدة عوامل تعمل على تلف الإطارات يجب أخذها في الحسبان وذلك لتفادي تلفها ومنها على سبيل المثال عدم تحميل الإطار الأوزان الثقيلة أو السرعات العالية وعدم استخدام الإطارات المستعملة أو البالية ومراقبة ضغط الهواء في الإطار بشكل مستمر والتقيد بتركيب الإطارات حسب أحجامها التي اعتمدت من قبل الشركة الصانعة للمركبة وعدم تركيبها بأحجام وأنواع مختلفة مما يجعلها دون اتزان وسلاسة وهدوء أثناء السياقة أو عند استخدام الفرملة المفاجئة.

وأكد أن الإدارة العامة للمرور ستقوم بحملات مرورية توعوية تثقيفية لجميع المركبات بما فيها المركبات الثقيلة خلال الفترة القادمة للتوعية الجمهور ومستخدمي الطريق بأهمية سلامة الإطارات .